الثلاثاء، 30 يوليو، 2013

مأدبة إفطار بطول 4 كيلومترات في المسجد الحرام

يعمل أكثر من 1300 متطوع ومتطوعة يوميا طيلة شهر رمضان على خدمة أطول مأدبة إفطار في العالم امتدت على أرض المسجد الحرام بمكة المكرمة وساحاته المحيطة بطول 4 كيلومترات لإطعام المعتمرين الذين يقصدون المدينة من داخل المملكة وخارجها.
وذكرت وكالة الأنباء السعودية (واس) امس، أن المأدبة تحمل 100.000 كيلوغرام من التمر موزعة على 1.922.160 عبوة مع القهوة العربية، مشيرة إلى أن هذه المأدبة استطاعت أن تجمع في امتدادها المستقيم آلاف المعتمرين، بالقرب من الكعبة المشرفة.

ونقلت «واس» عن إمام وخطيب المسجد الحرام الشيخ د.صالح آل طالب، قوله ان مجموع الوجبات التي تقدم للمعتمرين في المسجد الحرام خلال رمضان يصل إلى 1.300.000 وجبة، وإجمالي أطوال المأدبة بالمسجد الحرام طيلة الشهر 129 كيلومترا، علاوة على سلة القهوة والتمر التي توزع أثناء الإفطار ضمن وجبات المأدبة وتكفي لإفطار 15 شخصا.

واعلن آل طالب انه يتم توزيع مليوني عبوة من مبرة خادم الحرمين الشريفين لسقيا الحجاج في كل عام خلال موسم الحج، إلى جانب توزيع عشرة آلاف عبوة من سقيا هدية الحاج والمعتمر يوميا.

وبدوره أوضح مدير عام جمعية هدية الحاج والمعتمر الخيرية منصور العامر، أن الجمعية تؤمن أكثر من 15 مليون خدمة لضيوف الرحمن سنويا، ومن ضمنها إقامة هذه المأدبة الضخمة التي لم يشهد العالم مثيلا لها.

ولفت العامر إلى تقديم 3.5 ملايين وجبة كإطعام خيري خلال 45 يوما في موسم الحج سنويا وهناك أكثر من 3000 عامل ومتطوع من 27 جنسية يعملون في خدمة الحجاج سنويا.

مأدبة إفطار بطول 4 كيلومترات في المسجد الحرام

ليست هناك تعليقات: