الأربعاء، 3 سبتمبر، 2014

ترنيمة فلسطين

في فلسطين
تزف العروس أرملة ،
يولد الجنين شهيداً ،
في فلسطين يحتفل بالموت ،
وتوزع الحلوى في مجالس العزاء ،
 صوت القنابل والمدافع تهز العالم من حولهم ،
وعلى اذانهم وقعها" كترانيم تنادي لباب السماء "
وحدها جدران بيوتهم تبقي شاهدة على اختفاء
"اهل الدار"


الحياه في فلسطين باقية أبديه
والناس في فلسطين أحياء مثل
القدس
الاقصى
اطفال الحجاره
شجرة الزيتون
ومثل "طهر تلك الكوفيه " ..



هذا هو فرق فلسطين عن العالم ...

بعيون فتاه كويتيه ..

بقلمي

Q8candle


ليست هناك تعليقات: