الأحد، 12 مايو، 2013

السعودي العنزي أنقذ محتجزي الشجرة وقضى شهيداً


السعودي العنزي أنقذ محتجزي الشجرة وقضى شهيداً


عثر على جثة الشاب السعودي عبد الله العنزي (21عاما) داخل بحيرة وادي الأديرع والذي كان له دور كبير في  إنقاذ الشابين العالقين اللذين كانا يمسكان بشجرة في وادي الاديرع بحائل بسبب السيول الأخيرة.

ونقلت صحيفة عكاظ السعودية عن  الناطق الإعلامي بادارة الدفاع المدني في حائل النقيب عبدالرحيم الجهني انه تم العثور على جثة الشاب عبدالله العنزي بعد بحث  استمر 11 يوما وامتد إلى أكثر من 60 كم في مجرى الوادي، وبمشاركة عدد من الجهات الحكومية والأهلية وفرق غواصي الدفاع المدني وفرق البحث والإنقاذ الأرضية.

القصة المأساوية للعنزي
ولم تكن أسرة الشاب عبدالله العنزي (21 عاما) الطالب في ثانوية الكسائي بحائل  تتوقع أن يكون ابنها ضمن أعداد المفقودين في حادثة إنقاذ الشابين العالقين وسط وادي الأديرع بمدينة حائل قبل أسبوعين نتيجة الأمطار الكثيفة التي تشهدها مدينة حائل.

وقامت أسرة الشاب بإبلاغ عمليات الدفاع المدني عن فقدانه بعد مشاركته مع مجموعة من الشباب في تكوين الحاجز البشري داخل وادي الأديرع لإنقاذ الشابين العالقين وسط الوادي، حيث دخل (عبدالله) الذي يعمل في أحد المجمعات التجارية بجانب دراسته في الصباح للمشاركة في عملية الإنقاذ.

وتفاوتت روايات شهود عيان والتي رجحت أن يكون الشهيد عبدالله قد جرفته السيول بعد إنقاذ الشابين مع مجموعة من الشباب، ونتيجة انشغال الجميع بإخراج المحتجزين في حادثة شجرة الوادي، جرفته السيول عقب أن منح صديقه الذي كان أحد شهود العيان محفظته الشخصية والموبايل الخاص به.

وبعد 24 ساعة من إنقاذ الشابين، سجلت إدارة الدفاع المدني بلاغا من أسرة العنزي وأصدقائه عن اختفائه، ليبدأ رجال الدفاع المدني مجددا في تمشيط كامل مجرى وادي الأديرع جوا وأرضا، بما في ذلك مصبات الوادي من جميع الاتجاهات بمشاركة غواصين متخصصين من طلاب مركز تدريب الدفاع المدني، الى ان تم العثور على جثة الشهيد العنزي الذي ساهم بدور كبير في انقاذ حياة الشابين اللذين كانا عالقين بشجرة في الوادي.

ليست هناك تعليقات: