السبت، 20 أبريل، 2013

أول لقاء مع زوجة الفنان السعودي " محمد الكنهل" المتهم بقضم أنفها


أول لقاء مع زوجة الفنان السعودي " محمد الكنهل" المتهم بقضم أنفها




 الفنان السعودي " محمد الكنهل" المتهم بقضم أنفه زوجتة

في أول لقاء مع زوجة الفنان المغربية بهيجة السعيرني خلال وجودها في مجمع الملك سعود الطبي بالعاصمة السعودية الرياض لتلقي العلاج.. 

أكدت بهيجة السعيرني، زوجة الفنان السعودي محمد الكنهل أنها لاتزال منومة في المستشفى منذ ثلاثة أيام، وأنّ حالتها غير مستقرة؛ حيث إنها دخلت المستشفى وهي تعاني نزيفاً حاداً نتيجة قضم أنفها من قبل الزوج، موضحة أنها تلقت علاجاً سريعاً في اليوم الأول، ثم أجرت أمس عملية جراحية تجميلية قام الأطباء خلالها بأخذ قطعة من جبهتها لإجراء العملية للأنف المبتور، مشددة على أنّ العملية ستستكمل على مراحل لأنها صعبة وتكمن الصعوبة أنها تجميل البتر في الأنف بالوجه.

وصرحت بهيجة بأنها ومن خلال زاهر البناني، المندوب الممثل للسفارة المغربية بالرياض والذي زارها بالمستشفى وتابع معها الأمر، رفعت قضية أمام المحكمة الشرعية، مستعينة بالتقرير الطبي وصورها عقب قضم وبتر جزء من أنفها، والتي قامت بالتقاطها لنفسها بجوالها الخاص وأرفقتها بالقضية، مشيرة إلى أنّ زوجها قام بهذا الفعل وهو في حاله غير طبيعية، مبينة أنه إنسان وفنان رائع وصاحب خلق رفيع عندما يكون طبيعياً، مشيرة إلى أنّ القضية حالياً في يد المحكمة الشرعية، وأنها تنتظر الحكم. وأنها تطلب الطلاق لصعوبة عيشها مع الفنان مرة أخرى لأنّ كبر سنه ومعاناته من مرض السكر والضغط يجعلانه عنيفاً جداً وعدوانياً أحياناً، عندما يكون في حالته غير الطبيعية، رغم محاولات إخوته وأهله الطيبة للتصالح.

ليست هناك تعليقات: