الخميس، 11 أبريل، 2013

«فيديو».. بعد 10 أشهر من حكم «مرسي» أول أغنية مصرية تعتذر لمبارك





«في ثورة الربيع العربي كل الشعوب نادمة على مافعل بهم حكامهم إلا الشعب المصري فهو نادم على مافعل بحاكمه». بهذه الكلمات بدأ الملحن والمغني سيد راضي والمخرج ثروت شطا تسجيل أغنية جديدة من انتاج «المجموعة المتحدة» حملت أسم «اسفين ياريس»، تعتذر للرئيس المصري السابق محمد حسني مبارك وذلك عقب 10 أشهر من حكم الرئيس محمد مرسي.

ووسط مجموعة من المشاهد التي ترسم صورا لكوارث القطارات وأخرى للعنف والسحل والتعذيب الذي حدث للمواطنين في الميادين وأمام قصر الاتحادية تبدأ كلمات الأغنية: كل شوارعنا حزينة من بعدك يوم مافرحناش لو الزمان يرجع بينا هنبوس إيدك ماتسيبناش.. ذنبك ماسك رقبتنا سامحنا والله غلطنا بتتسرق مصريتنا ودمنا بيروح ببلاش.

وانتهى "الفيديو كليب" بكلمة للرئيس السابق مبارك، وهو يقول في إحدى خطاباته: "إن حسنى مبارك الذي يتحدث إليكم اليوم يعتز لخدمة مصر وشعبها.. إن هذا الوطن هو وطني مثلما هو وطن كل مصري ومصرية.. فيه عشت وعلى أرضه أموت وسوف يحكم التاريخ.. وإن الوطن باق والبشر زائلون".

ليست هناك تعليقات: