الأحد، 14 أبريل، 2013

بالفيديو .. زوجان يمنيان يموتان غرقاً أمام عدسة الكاميرا في حادثة مأساوية أبكت الملايين


 نشر العديد من المواقع اليمنية الالكترونية خبراً مأساويا حول قصة غرق زوجين يمنيين أثناء سباحتهما في أحد السدود معتبرة أن مقطع الفيديو الذي تم بثه أبكى الملايين.
ووفقا للفيديو فان الزوج شغل كاميرا الفيديو الجوال، وسبقته زوجته الى حوض سد الماء، ثم ترك الكاميرا تصور، ولحق الزوج بالزوجة،و لم يكن يتواجد في نفس المكان سواهما،فما ان بدءا بالسباحة واللعب في الماء والفرحة تزداد وترتسم على وجهيهما الاثنين ، حتى سقطت ورقتهما وماتا غرقاً بعد صراع وصياح استغرق قليلاً من الوقت، رغم انهاما يجيدان السباحة.
وافادت مصادر قريبة من الزوجين لجريدة أوراق اليمنيه الالكترونية، أن الزوجين  ذهبا للأحتفال بعرسهما في منظقه تسمى "بيت بوس" جنوب شرقي العاصمة اليمنية-صنعاء ويوجد بهذه المنظقه "سد ماء" يستخدم لتجميع المياة قي مواسم الامطار وتوظيفها للري المزارع.
وتحاك حول هذا الحوض المائي عدة قصص فيقال انه يبتلع الجثث ، حيث  سبق ان غرق الكثير والضحايا يرون قصصهم الاهالي الذين يجدون ملابس، دون جثث.
وطالب الاهالي من الجهات المختصة عمل استطلاع لمعرفة السر وتعويض اسر الضحايا




ليست هناك تعليقات: