الخميس، 4 أبريل، 2013

هل يقلده زعيم عربي؟..رئيس وزراء بريطانيا يغوص بالوحل لإنقاذ نعجة من الغرق

وكان كاميرون عائداً من زيارة مزارع قرب المنزل الذي يقضي فيه عطلة نهاية الأسبوع في ريف "اكسفوردشير" عندما سمع ثغاء النعجة التي التصقت بالطين .
غامر رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون بنفسه بالنزول إلى مستنقع موحل وبلغت المياه خصره وذلك لمجرد إنقاذ نعجة من الغرق.

وكان كاميرون عائداً من زيارة مزارع قرب المنزل الذي يقضي فيه عطلة نهاية الأسبوع في ريف "اكسفوردشير" عندما سمع ثغاء النعجة التي التصقت بالطين بعدما سارت خلف خروفيها. وأشارت صحيفة الـ"صن" إلى أن كاميرون غاص بسرواله الجينز وحذائه المطاطي في المستنقع، ثم تبعه حارساه حيث قاموا برفع النعجة إلى أرض آمنة.

من جهته، أكد المزارع جوليان توستيان أنه "عندما وصل إلى هناك كان ديفيد في المستنقع ووصلت المياه إلى خصره مع حارسيه، حيث نزلوا جميعا للمساعدة في إخراج النعجة". وقال توستيان إن النعجة تعافت تماماً من الحادث الذي كشف النقاب عنه مساء أول من أمس الاثنين الأول من نيسان/ ابريل، لكن خروفيها غرقا.

وكان من الممكن أن تصبح قصة إنقاذ النعجة "كذبة أبريل" لكن متحدثة باسم الحكومة البريطانية أكدت حدوثها.

ليست هناك تعليقات: