الثلاثاء، 19 مارس، 2013

الإفراج عن الحاج فالح الظفيري المتهم بقتل سعودي قبل عامين


أهل القتيل تنازلوا عن القصاص والدية


نجا المواطن فالح الظفيري المتهم بقتل سعودي، من عقوبة الإعدام قصاصاً بحد السيف في السعودية، بعدما تنازل ذوو القتيل عن حقهم، وليعود الى أهله في الكويت بعد نحو عامين قضاهما سجيناً بانتظار تنفيذ العقوبة.
الشاب الظفيري الذي عُرف في وسائل الإعلام بـ «الحاج المتهم بالقتل» كان يصطحب والدته لأداء مناسك الحج في الموسم قبل الماضي (قبل قرابة عامين)، وأقدم على قتل شاب سعودي في حي الغسالة، حيث كان يقطن، على إثر خلاف عادي اشتعل بينهما، وارتفعت وتيرته فجأة، باتجاه الجريمة التي قبض على المتهم الحاج من جرائها، لتحكم عليه المحكمة العامة بمكة المكرمة بالقتل قصاصاً، وهو الحكم الذي أرخى ظلالا قاتمة على أسرة فالح البالغ من العمر ستة وعشرين عاماً.
مصدر مقرب من الأسرة ذكر «أن الانفراجة الكبيرة تحققت عندما أقدم أهل القتيل السعودي على التنازل لوجه الله الكريم عن حقهم في القصاص، ومن دون أن يتقاضوا أي دية أو مقابل»، مشيراً الى ان «من المقرر عودة فالح الى أهله في الكويت خلال ساعات»






================

جزاهم الله خير 

 

ليست هناك تعليقات: